“البوليساريو ” تعتزم تحدي الحدود بإقليم السمارة بجماعة تفاريتي المغربية لتتخذها عاصمة – حقائق 24

“البوليساريو ” تعتزم تحدي الحدود بإقليم السمارة بجماعة تفاريتي المغربية لتتخذها عاصمة

آخر تحديث : الجمعة 6 أبريل 2018 - 7:00 مساءً

محمد قصار:الجديدة

البوليساريو صنيعة الجزائر والمدعومة من طرف الجزائر تعتزم تحدي الحدود من أجل اتخاذ جماعة تفاريتي عاصمة لها..لا تعترف بالأمم المتحدة ولا بأمينها العام ولا بالمجلس الأمريكي ولا بالرأي العالمي..مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية تداولت الخبر الاستعجالي بالبيان المنشور على مواقعها ..ونحن بدورنا ننشر ما ينشر ونندد بالخروقات الخطيرة المدعومة من الجزائر ..والسؤال الفوري الموجه للأ مين العام للأمم المتحدة من أجل التدخل الفوري قبل أن تكون النتائج أخطر مما يتصور والمغرب لن يقف مكتوف الايدي، وستكون كارثة بالمنطقة لا تحمد عقباها لأن من يمس التراب الوطني سيلقى الجزاء في الحين، لأن الجزائر هي من وراء زرع الفتن والبلبلة والمناورات..وهذه التطورات الخطيرة تغطية على الأطفال والأرامل والمسنين الذين يحتجزون بتندوف تلعب بأوراقهم وأجسامهم وأرواحهم الجزائر وصنيعتها البوليساريو من أجل العرقلة وربح الوقت.وكذلك ضد الانتصارات التي حققها المغرب دوليا..والبيان المنشور يصور التحدي الخطير لخصوم المملكة على الوحدة الترابية..والتي لا تحتاج التأخير، ولا المماطلة وينتظر من مجلس الأمن، التدخل الفوري لينسحب البوليساريو من الأراضي المغربية والعودة إلى مكانهم الأول بأرض الجزائر العدو الأصلي ، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد من يمس ويتعدى الحدود المغربية التي مجلس الأمن والعالم على علم بها منذ قرون وأزمان،لأن المغرب يمتد جغرافيا من طنجة إلى الكويرة حدودا مع موريتانيا..أما المنطقة العازلة خصصها مؤقتا المغرب لمهام الأمم المتحدة حتى تتم مسؤوليتها،وليس لكل من هب ودب اختراقها.

2018-04-06 2018-04-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24