ساكنة حد السوالم تشتكي من إنتشار الروائح الكريهة – حقائق 24

ساكنة حد السوالم تشتكي من إنتشار الروائح الكريهة

آخر تحديث : الخميس 9 أغسطس 2018 - 2:01 مساءً
محمد قصار
  تعيش حد السوالم ضواحي الدارالبيضاء،وخاصة حي المجد3 طريق أولاد زعير هذه الأيام ،على وقع روائح كريهة تزكم أنوف الساكنة،وتهدد الصحة العامة دون أن تتدخل السلطات المحلية، والصحية حدا لهذا الوضع.
مصادر محلية من الساكنة المجاورة  تؤكد أن الروائح الكريهة  التي تهب صباح مساء مصحوبة بالرياح تشدد على أنها أضحت تشكل خطرا على صحة المواطنين.
وقد تحدث ناشطون مهتمون بالمجال البيئي، إلى أن هذه الروائح الكريهة  تشكل خطرا أكثر على صحة من يعانون بالربو وغيره،مطالبين الجهات  المسؤولة بالتدخل وفتح تحقيق في الموضوع.
من جهة اخرى ندد آخرون أنهم كانوا يعزمون اقتناء سكنيات مجاورة للاستقرار إلا أنهم تفاجؤوا بالكارثة الصحية، وغيروا اتجاهاتهم إلى مناطق أخرى.
وأوضح نشطاء والسكان المتضررون أنهم سيخوضون وقفات احتجاجية في الأيام المقبلة ، في حالة استمرار بيع مثل هذه المواد المنبعثة منها الروائح الكريهة ،ولا سيما علف البهائم والماشية ومواد الأسمدة والأدوية الفلاحية في أماكن آهلة بالسكان ومعدة للسكن الاجتماعي.
2018-08-09 2018-08-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24