أخنوش يواصل مغازلة الحركة الأمازيغية وأنشطة مكثفة بإقليم اشتوكة – حقائق 24

أخنوش يواصل مغازلة الحركة الأمازيغية وأنشطة مكثفة بإقليم اشتوكة

آخر تحديث : الخميس 11 أكتوبر 2018 - 2:06 مساءً

حقائق 24 _

تأكيدا للخبر الذي نشره وقع “حقائق 24” في وقت سابق بشأن سعي أخنوش إلى استقطاب نشطاء الحركة الأمازيغية عبر ما أسماه فاعلون أمازيغ “بتجنيد” القيادي الأمازيغي أحمد أرحموش الذي أسس لهذه الغاية بمدينة أكادير جمعية أطلق عليها اسم “أكاديمية تيهيا للتأهيل”، أفرجت قيادة حزب التجمع الوطني للأحرار عن إعلانها لجملة من الأنشطة الكبرى حول موضوع الأمازيغية.

حيث أعلن الحزب عن تنظيم ندوتين إحداهما وطنية والأخرى دولية بالمركب الثقافي سعيد أشتوك ببيوكرى. وخصص الندوة الوطنية التي سيعقدها يوم الجمعة 19 أكتوبر الجاري لتدارس “المقاربة المؤسساتية والمجالية ودورها في تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية” وسيؤطرها كل من أحمد أرحموش رئيس “أكاديمية تيهيا” والنائب البرلماني التجمعي وعضو “أكاديمية تيهيا” عبد الله غازي إلى جانب الأستاذ الجامعي بويعقوبي الحسين نائب أرحموش في رئاسة “أكاديمية تيهيا”. أما الندوة الثانية التي خصصت لمفاربة “التجارب الدولية في تدبير التعدد الثقافي واللغوي” فمن المرتقب أن يؤطرها خبراء دوليون ومغاربة أمثال الليبي فتحي بن خليفة والجزائريتين نورا تيگزيري وزينة العمراني إلى جانب الإسبانيين خوان بير لوبيهان وفرانسيسكا بونيت والمغربيين أحمد عصيد وعبد الله منتصر.

وفي موضوع ذي صلة أعلن ذات الحزب، بعيد أيام من تأسيس “أكاديمية أرحموش” أنه قد فتح المجال للترشح لنيل ما أسماه “الجائزة التجمعية للأمازيغية”، وذلك في أصناف الإبداع الأدبي والإعلام الأمازيغيين وكذا في الفنون وتدريس الأمازيغية. وهو ما أعاد إلى الأذهان ما سبق للإعلامي والناشط الأمازيغي رشيد بوقسيم أن نبه إليه عقب تأسيس “أكاديمية تيهيا” بالقول “على شباب الحركة الأمازيغية أن يستعدوا للدورات التكوينية و”لي بوز كافي” المزمع تنظيمها من طرف الأكاديمية المعلومة لمساعدتهم قصد ولوج الحزبين المعلومين”.

2018-10-11 2018-10-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24