المستشفى الإقليمي بالصويرة يستغيت بأعضاء الهلال الأحمر لسد الخصاص المهول في الموارد البشرية الصحية – حقائق 24

المستشفى الإقليمي بالصويرة يستغيت بأعضاء الهلال الأحمر لسد الخصاص المهول في الموارد البشرية الصحية

آخر تحديث : الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 5:24 مساءً

نور الدين الطويل – الصويرة

يعتبر المستشفى الإقليمي بالصويرة المستشفى الرئيسي الذي يقدم الخدمات الصحية لكافة ساكنة إقليم الصويرة ، ويضم إقليم الصويرة حوالي 57 جماعة ترابية كلها تستفيد من الخدمات الصحية لهذا المستشفى الذي يعرف ضغطا كبيرا ويكون ملاذ جل ساكنة الإقليم لأن جل المراكز الصحية المحلية بمختلف الجماعات الترابية لا تتوفر لا على التجهيزات ولا على الموارد البشرية الصحية .

و يعاني المستشفى الإقليمي بالصويرة من خصاص مهول في الموارد البشرية الصحية حيث لا يتوفر سوى على ممرضين وأطباء محسوبين على رؤوس الأصابع لدرجة إضطرت إدارة المستشفى الإقليمي اللجوء إلى أعضاء الهلال الأحمر كممرضين لسد الخصاص في حين أن الإقليم يتوفر على معهد خاص بالممرضين يتخرج منه كل سنة فوج جديد لكن جل خريجيه يتم تعينهم في مدن أخرى غير مدينة الصويرة .

مستشفى إقليمي يتوفر على طبيب مخدر ( بناج ) واحد ومع حصوله على عطلة مرضية علقت العمليات الجراحية بالمستشفى إلى أجل غير مسمى لأن ذلك العدد الهزيل من الأطباء والذي لا يتجاوز ثلاثة أو أربعة أطباء يرفضون إجراء العمليات الجراحية في ظل غياب طبيب مخدر ( بناج ) حتى تفاقم عدد المرضى الذين ينتظرون إجراء العمليات الجراحية إلى مائتي حالة ، ناهيك عن إعطاء مواعيد للمعاينات والعمليات تفوق مدتها سنة .

أين هم برلمانيو الإقليم من أجل الترافع على هذه القضية ؟ أين هي المؤسسات المنتخبة التي يعد دورها في التنمية الإجتماعية توفير الموارد البشرية الصحية ؟ أين هم المسؤولون بالمدينة ؟ إن الصحة حق دستوري مشروع لكل مواطن ، لذا وجب التدخل من أجل إيجاد الحلول الملموسة وخدمة المواطن الذي يعاني الويلات .

2018-11-07 2018-11-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24