السلطات المحلية بمنطقة سيدي يوسف بن علي تواصل حملتها لتحرير الملك العمومي – حقائق 24

السلطات المحلية بمنطقة سيدي يوسف بن علي تواصل حملتها لتحرير الملك العمومي

آخر تحديث : الجمعة 8 فبراير 2019 - 6:56 مساءً

نور الدين أمغاري –

شهدت منطقة سيدي يوسف بن علي مراكش يوم  أمس  الخميس 07 فبراير حملة تمشطية من طرف السلطة المحلية استهدفت كل الباعة المتجولين المتواجدين بمحيط سوق الربيع وداخله والذين يخلون باحترام القانون المنظم لاحتلال الملك العمومي ويحتلون محيط محلاتهم في تحدي سافر للقانون ويعتبر سوق الربيع من ضمن النقط السوداء التي تؤرق كاهل السلطة المحلية وتستنفذ كل المجهودات المبذولة من طرفها  منذ توليها المسؤولية في منطقة سيدي يوسف بن علي والتي لم تستوفي السنة على قدومها.
وقد عاين موقع “حقائق24” مجريات الحملة التي شنتها السلطات المحلية بالمنطقة سيدي يوسف بن علي تحت إشراف قياد الملحقات الشمالية والوسطى و الجنوبية بسوق الربيع الذي يعتبر نقطة سوداء إلى جانب منطقة المصلى و سوق بولارباح و لقد عبرت السلطات المحلية منذ إلتحاقها بمنطقة سيدي يوسف بن علي مراكش عن إعترافها بجسامة المسؤولية الملقاة على عاتقها أن هذه  النقاط تعتبر تحدي حقيقي للقضاء على ظاهرة إحتلال الملك العمومي التي عرفت إنتشار واسعا في مختلف المناطق كما يجب أن تتحمل الجهات المختصة  المسؤولية في إيجاد الحلول البديلة لحل هذه الأزمة و القيام بحملات التوعية والتأطير لأن جمالية الفضاء وتحرير الملك العمومي مسؤولية الجميع.
كما أكدت السلطات المحلية بمنطقة سيدي يوسف بن علي أن من ضمن أولوياتها في البرنامج العام الذي تبنته لتدبير الشأن المحلي بالمنطقة هو القضاء على هذه الآفة تدريجيا وأنها تعتمد على مخطط استعجالي قريب المدى  وعلى البعد المتوسط وبعيد المدى وذلك بإشراك جميع المتدخليين لحد من إنتشار هذه الظاهرة وإيجاد الحلول المناسبة بتظافر مجهودات الجميع.
2019-02-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24